المركز الصحي سيدي عبد الكريم يغلق أبوابه بعد الهجوم الذي تعرضت له الأطر الصحية العاملة به

هيئة التحرير
2021-03-05T16:41:00+01:00
هنا سطات
هيئة التحرير5 مارس 2021آخر تحديث : الجمعة 5 مارس 2021 - 4:41 مساءً
المركز الصحي سيدي عبد الكريم يغلق أبوابه بعد الهجوم الذي تعرضت له الأطر الصحية العاملة به

تعرضت الأطر الصحية بالمركز الصحي لحي سيدي عبد الكريم لهجوم من قبل أحد الأشخاص بواسطة سلاح أبيض، مما خلق الرعب في نفوسهم، قبل أن تتدخل المصالح الأمنية لتوقيف المعتدي.

واستنادا لمصادر من عين المكان فإن التدخل الحازم لمصالح الأمن واعتقال المشتبه فيه في ظرف قياسي لم يوازيه ردة فعل صارمة من قبل مصالج مندوبية الصحة بالاقليم.

المصادر ذاتها أكدت أنه لحدود كتابة هذه السطور لم تقدم مصالح وزارة الصحة شكاية في الموضوع للجهات المسؤولة، وتم الاكتفاء بالاستماع لأقوال العاملات بالمركز.

واعتبرت مصادر “أخبار سطات” بأن مساندة وحماية والدفاع عن عاملي قطاع الصحة هي تحت مسؤولية المندوبية الاقليمية، والتي من المفروض أن تتابع الملف مند بدايته وتواكب الأضرار النفسية التي تعرض لها مهنيو القطاع أثناء أداء واجبهم المهني.

وطالب العاملون بالمركز الصحي لسيدي عبد الكريم مصالح وزارة الصحة بتوفير الحماية لهم، وقرروا عدم فتح أبواب المركز الا بعد توفير الحماية لهم.

وعاينت أخبار سطات بأن المركز الصحي سيدي عبد الكريم لم يفتتح أبوابه اليوم الجمعة ومن المنتظر أن يستمر الاغلاق حتى الاسبوع المقبل في انتظار حل مشكل تأمين المركز في ظل رفض العاملين داخله الاستمرار في العمل دون توفر الحماية لهم.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.