عائلات بالبروج تعيش على أعصابها جراء انقطاع أخبار أبنائها بعرض البحر

2020-09-10T20:44:34+01:00
2020-09-10T20:46:52+01:00
جهوية
هيئة التحرير10 سبتمبر 2020آخر تحديث : منذ أسبوعين
عائلات بالبروج تعيش على أعصابها جراء انقطاع أخبار أبنائها بعرض البحر
رشيد بنكرارة

تداول نشطــــاء بمواقع التواصل الاجتماعي بالبروج هذا الأسبوع أنباء عن انقطاع أخبار مجموعة من شباب المدينـــة عانقوا أمـــواج البحر من سواحل مدينة الجديدة على متن قارب للهجرة غير النظامية باتجاه الضفة الشمالية للبحر المتوسط، أملا بمستقبل يتوقعونه أفضل لتحسين أوضاعهم المعيشية، و هربا من واقع تفتقر فيه شروط العيش الكريم وانعدام تكافؤ الفرص، عائلات هؤلاء الشباب الثمانية (8) انقطعت صلة أخبارها بأبنائها مساء يوم الأربعاء 2 شتنبر ويعيش أفرادها حاليا على أعصابهم، يترقبون أخبار الهجرة، وحسب ما استقته “أخبار سطات” من معلومات أن هؤلاء الشباب البالغ عددهم في المجموع 16 فردا اكتتبوا فيما بينهم و اقتنوا قارب للهجرة و عانقوا أمــواج البحر وجازفوا بحياتهم في عرض سواحل الأطلسي بمدينة الجديدة مستغلين خبرة احدهم في قيادة القارب، و بعد انقطاع أخبارهم تتواتر بين الفينة و الأخرى نداءات استغاثة بمنصات التواصل الاجتماعي مناشدين أبناء مدينتهم المقيمين بالخارج بتزويدهم بمعلومات متى ظهرت في إعلام الضفة الأخرى…نتمنى أن تنقشع غيمة الترقب هذه في اقرب وقت ويسمع أهلهم وذويهم أخبار سارة، و تداولت هذا المساء أخبار عن وصول قاربين للهجرة إلى كل من اسبانيا و البرتغال وعلى متنهما مجموعة من الشباب لكن لازالت الامور ضبابية .

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.