حزب العدالة والتنمية بسطات يحسم في اسماء مرشحيه للبرلمان ومجلس الجهة

هيئة التحرير
هنا سطات
هيئة التحرير12 يوليو 2021آخر تحديث : الإثنين 12 يوليو 2021 - 2:02 صباحًا
حزب العدالة والتنمية بسطات يحسم في اسماء مرشحيه للبرلمان ومجلس الجهة

علمت أخبار سطات من مصادرها بأن حزب العدالة والتنمية بسطات حسم في أسماء لائحة مرشحيه للتنافس علئ مقاعد مجلس النواب ومجلس جهة الدار البيضاء سطات.
المصادر ذاتها أكدت أن الحسم في أسماء المرشحين خضع لمسطرة التصويت داخل لجنة تم انتخابها لهذا الغرض.
واستنادا للمصادر ذاتها فقد زكت لجنة الترشيحات لائحة للتنافس حول مقعد مجلس النواب من ثلاث أسماء ورتبتها حسب عدد الاصوات المحصل عليها, وحصل المحامي الاستاذ شرف عشيقي عن فرع الحزب بسطات على الرتبة الأولى والشاب الدكتور في العلاقات الدولية علي فاضلي عن منطقة بن احمد على المرتبة الثانية فيما آلت المرتبة الثالثة للمحامي مصطفى الدحماني عن منطقة البروج.
وفيما يخص الترشيح لعضوية مجلس الجهة حصل البرلماني الحالي حسن الحارس على المرتبة الاولى تلاه الشاب الباحث في سلك الدكتوراه ورئيس لجنة المالية بالمجلس الجماعي لبن احمد في المرتبة الثانية.
ترشيحات رفاق العزيزي خلفت ردود افعال متباينة داخل الحزب بحيث عبر مناضلون عن رفضهم استمرار هيمنة مدينة سطات على الترشيح للبرلمان والجهة ولم تستبعد مصادر أن يكون لمناضلي حزب المصباح بالبروج وبن احمد مواقف قاسية بامكانها التأثير على حظوظ الحزب خلال الاستحقاقات المقبلة خصوصا وان الثقل السياسي للبيجيدي يتوزع على جماعات شكلت معاقل للحزب كما هو الحال لاولاد فارس الحلة والتي كان يطمح رئيسها لنيل تزكية الحزب للبرلمان وبلدية البروج التي حقق مناضلو الحزب انجازا تاريخيا بانتزاع التسيير داخلها.

وبهذه الترشيحات سيجد بيجيديو منطقة امزاب مرة أخرى انفسهم خارج المنافسة على تمثيلية الحزب ضدا في شعارات التناوب علئ التمثيلية والاستحقاق الانتخابي, كما أن معايير الاستمرار في الرهان على نخب الحزب بمدينة سطات وتهميش الكفاءات بباقي مناطق الاقليم أصبح يرخي بظلاله على صورة الحزب التي يجتهد في تقديمها للمواطنين.
ولم يستسغ بيجيديون كيف أن عملا كبيرا أنجز ببعض الجماعات لم يتم تقديره من قبل مالكي القرار الحزبي كما هو الحال بالنسبة لرئيس جماعة اولاد فارس الحلة والذي اصبح يعرف وطنيا بمول التريبورتور بسبب منهجيته المبتكرة في تدبير جماعته والمحامي المصطفى الدحماني الذي تعتبره اوساط من البروج انجح رئيس مر بالجماعة رغم ان مدة رئاسته المؤقتة لم تتجاوز السنة ونفس الأمر بالنسبة للتراكم الذي حققه رفاق الحراري وقريشي والتاغي وآخرون في تدبير بلدية بن احمد وتقوية اشعاع الحزب بمنطقة امزاب.
وبخصوص لائحة الحزب للترشح لعضوية جماعة سطات يسارع قادة الحزب بالمدينة لتطويق تداعيات غضب العديد من المناضلين من الترتيب المقترح ومنرغير المستبعد أن يتم تعديل رتب بعض الاسماء المرتبة في السبع الاوائل لكن مع الاحتفاظ بمثلث قيادة اللائحة المشكل من عبد الرحمان العزيزي ورشيد المتروفي وعبد القادر بكير
وتبقى الاسماء المرشحة مؤقتة في انتظار مصادقة الامانة العامة للحزب عليها وإن لم تستبعد مصادرنا التصديق عليها دون تغيير احتراما لاختيار القواعد بسطات.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.