إقليم سطات يدخل مرحلة الجرعة الثانية من التلقيح وأرقام مهمة في نسب التطعيم بوأته الصدارة جهويا ووطنيا

هيئة التحرير
هنا سطات
هيئة التحرير19 فبراير 2021آخر تحديث : الجمعة 19 فبراير 2021 - 4:48 مساءً
إقليم سطات يدخل مرحلة الجرعة الثانية من التلقيح وأرقام مهمة في نسب التطعيم بوأته الصدارة جهويا ووطنيا

دخلت حملة التلقيح بإقليم سطات أسبوعها الرابع، بإعطاء انطلاقة الجرعة الثانية من لقاح “سينوفارم”، بمراكز التلقيح التي اعتمدت هذا اللقاح.

وعاينت “أخبار سطات” انطلاقة العملية بالمركز الصحي “السماعلة” في أجواء سلسة بحيث لم يتم تسجيل أية مشاكل في استقبال المعنيين بالجرعة الثانية بعد انتهاء 21 يوم عن الجرعة الأولى.

ومن المنتظر أن تنطلق الاسبوع المقبل عملية التطعيم بالجرعة الثانية من لقاح “استرازينيكا” والذي تم اعتماده بشكل واسع بالاقليم.

في سياق متصل، أكدت مصادر مطلعة “لأخبار سطات” بأن الإقليم سجل حصيلة جد إيجابية خلال الاسابيع الثلاث الماضية بوأته الرتبة الأولى جهويا من حيت نسب التطعيم بالنسبة للفئات المستهدفة من المرحلة الأولى، ومنحته مرتبة متقدمة من  بين الأقاليم العشرة الأولى وطنيا.

المصادر ذاتها أضافت بأن أكثر من 40  ألف مواطن معني بالمرحلة الأولى داخل إقليم سطات تلقوا جرعتهم الأولى بنسبة تجاوزت 70  في المائة، علما أن النسبة المتبقية أغلبها أشخاص متوفون أو لم يتم العثور عليهم بمساكنهم.

واعتبرت مصادر “أخبار سطات” أن المجهود الكبير والاستثنائي لأطر الصحة والادارة الترابية ومصالح الأمن والدرك، والتنسيق المحكم بين عامل الاقليم والمندوب الاقليمي للصحة ، جعل إقليم سطات يحقق أرقاما مشرفة أعلى بكثير من المعدل الوطني.

يذكر بأنه تم تعبئة 86 مركزا صحيا قارا و15 وحدة متنقلة بإقليم سطات، وتوفير جميع المعدات والتجهيزات الطبية اللازمة لهذه العملية، كما تم تجنيد 214 من العناصر الطبية والشبه الطبية التابعة للمندوبية الإقليمية للصحة لإنجاح هذه الحملة وتكليف 188 من الموظفين التابعين للإدارة الترابية والجماعات الترابية للعمل إلى جانب هذه الأطقم والسهر على عملية تسجيل وتوثيق لوائح المستفيدين من التلقيح.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.