صراع محموم على رئاسة جماعة البروج و الفائز فيه ينتظره ارث ثقيل ….

هيئة التحرير
جهوية
هيئة التحرير14 سبتمبر 2021آخر تحديث : الثلاثاء 14 سبتمبر 2021 - 12:31 صباحًا
صراع محموم على رئاسة جماعة البروج و الفائز فيه ينتظره ارث ثقيل ….
رشيد بنكرارة

علمت “أخبار سطات” أنه تبعا لدورية وزير الداخلية الموجهة إلى ولاة الجهات و عمال العمالات والأقاليم وعمال المقاطعات الخاصة بإيداع ترشيحات المجالس الجهوية والجماعية، تقدم ثلاثة اعضاء بإيداع ملفات ترشيحهم لرئاســـة المجلس الجماعي للبروج، و اضافت مصادرنا ان كل من محمد عمار عن حزب الاستقلال و المصطفى الدحماني عن حزب العدالة والتنمية و بلقاسم العماري عن الاتحاد الدستوري ، قد تقدموا بملفات ترشيحهم للظفر برئاسة المجلس ، ومعلوم أنه مباشرة بعد ظهور نتائج استحقاقات ثامن شتنبر برزت اصطفافات بالمدينة، أفرزت تعادل كفتي فريقين، حيث تمكن المصطفى الدحماني من تكوين فريق من 14 عضوا بعد أن انضم إليه 7 أعضاء من الاتحاد الدستوري و 3 من الحركة الديمقراطية الاجتماعية و عضو من التجمع الوطني للأحرار وعضو من حزب الاستقلال ممن كان لهما ولاء لحزب العدالة والتنمية و ترشحا و فازا باسم حزب الاستقلال استجابة لرغبة الكثلة الناخبة في دوائرهم ، في حين حافظ ميزان الفريق الاستقلالي على توازن كفتيه بعد أن انضم إليه عضوين من الاتحاد الدستوري و عضوين من الحركة الشعبية ، غير أن هذه الاصطفافات لم تحافظ على تماسكها إذ سرعان ما تبعثرت رموزها بعد ان حلق طائر حمام خارج رموز الفريق الاول ، و نزول فارس من احصنة ساجد من صهوة حصانه و التحاقه بالفريق الثاني الذي حسمت رئاسته ل محمد عمار عن حزب الاستقلال الذي اصبحت القوة العددية تؤهله للظفر بمقعد الرئاسة ، غير أن متتبعين للشأن المحلي رجحوا أن يكون لإيداع بلقاسم العماري فارس حصان ساجد ترشيحه للرئاسة علاقة بإشهار بطاقة التجريد و إعمال مقتضيات القانون التنظيمي رقم 29.11 المتعلق بالأحزاب السياسية الذي تمنع بنوده من 20 إلى 22 الترحال السياسي ، ومعلوم أن استحقاقات ثامن شتنبر افرزت نتائجها 11 مقعدا لحزب الاستقـلال و 9 مقاعد للاتحاد الدستوري و 3 مقاعد للحركـــة الديمقراطية الاجتماعية و 2 لكل من حزبي العدالة و التنمية و الحركة الشعبية و مقعد للتجمع الوطني للأحرار، فهل ستحافظ هذه الاصطفافات على تماسكها و تحمل محمد عمار إلى رئاسة جماعة البروج ؟ أم ستحدث بعض المفاجئات ، الأيام القليلة القادمة هي الكفيلة بالإجابة على هذا السؤال،غير انه كيفما كانت الإجابات فإن الفريق الذي سيظفر برئاسة جماعة البروج ينتظره ارث ثقيل من ترسبات الماضي فديون صندوق التجهيز الجماعي انهكت ميزانية الجماعة و اصبح تمتص ما يناهز 800 مليون سنتيم سنويا ، و سيل الأحكام القضائية الصادرة ضد جماعة البروج التي تنتظر التنفيذ تناهز قيمتها المليار سنتيم ، ناهيك عن مصاريف اصلاح النافورة الراقصة إن شغلت و التي وضعت دون دراسة الجدوى و التي اصبح رقصها مكلفا يمتص ما يزيد عن 12 مليون سنويا و اشياء اخرى العالمون بخبايا الامور يعرفونها جيدا ، فهل يدرك ربانا الفريقين أن مشاريـع التهيئة الحضريــة بالمدينة استنفدت و أن السنـوات القادمة عجــاف، و ان على من بوأته اختيارات ممثلي السكان من الفريقين ان يكون له النفس الطويل و القدرة على الترافع و التوفيق بين الاكراهات المادية للجماعة و متطلبات الساكنة التي لا تنتهي ، و البحث عن شراكات و مشاريع من جهات أخرى لتعويض فرص التنمية التي تم هذر زمنها التنموي في الصراعات بهذه المدينة …

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.